برمجة تطبيقات الهواتف الذكيّة وكيف تتمحور حول كلًا من الـ UI والـUX

ب

الصورة العامة للتطبيقات التي تحقق نجاحًا كبيرًا في سوق تطبيقات الهواتف الذكيّة الآن هو أنها تحمل واجهة استخدام سهلة وأيضًا ابداعيّة، وكما يمكنك أن تتوقّع، هذه المميزات لا تظهر في التطبيقات بشكل تلقائي، بل أنها تعتمد على عاملين أساسيين في برمجة تطبيقات الهواتف الذكيّة، وهم واجهة المستخدم User Interface – UI وتجربة المستخدم User Experience – UX.

هذين العاملين، وهم واجهة المستخدم وتجربة المستخدم يُعدّون عاملين من أهم عوامل نجاح التطبيقات وهم حقًا قادرين على جعل أحد التطبيقات يتفوّق على تطبيق آخر يقدّم نفس المميزات! لكي تفهم أهمية الـUI والـUX في مجال برمجة تطبيقات الهواتف الذكية فعليك أن تعرف أولًا ما الفرق بينهم، وكيف يمكنكهم أن يتكاملون سويًّا مع انهم مختلفين تماماً عن بعضهم البعض، وهذا ما سنشرحه لكم اليوم.

برمجة تطبيقات

ما هو الـUX في برمجة تطبيقات الهواتف؟

مفهوم الـUX أو تجربة المستخدم في برمجة تطبيقات الهواتف الذكيّة هو ما يُعبّر عن تجربة المستخدم مع التطبيق الخاص بك، وهو الذي يشرح عمليّة تفهُّم مستخدمي التطبيق لمميزاته وكيفية عملها، في مجال تصميم تجربة المستخدم في تطبيقات الهواتف الذكيّة يعمل المصمم على هادف واحد وثابت وهو التأكد من أن يجد المستخدمين قيمة جمالية وفعلية أثناء استخدام التطبيق.

من مهام مصممي الـUX أيضًا هو تقليل المشاكل التي قد يواجهها المستخدم أثناء استخدام التطبيق، وهذا بطبيعة الحال لأن المستخدم وإن وجد مشاكل أثناء استخدام التطبيق فلن يستخدمه ثانيةً! وإن استخدمه فلن يطيل في استخدامه، في مجال تصميم تجربة الاستخدام أثناء برمجة تطبيقات الهواتف الذكيّة كل شيء محسوب وكل شيء يجب أن يعمل بأفضل صورة!

اقرأ أيضًأ: 10 مؤشرات لدراسة أداء التطبيق الخاص بمتجرك

إذن، ما هو الـUI؟

كما أسلفنا الذكر، الاختصار UI يعني User Interface أو واجهة المستخدم، وهو ببساطة كل ما يراه المستخدم أثناء استخدام التطبيق الخاص بك أي أن الـUI هو مسؤول عن توزيع العناصر الموجودة على شاشة التطبيق مقارنةً ببعضها البعض من حيث البُعد أو القرب وهذا معاكس تماماً لظنّ المستخدمين أن عملية تصميم الـUI ما هي إلا وضع لوجو وبعض الصور.

الـUI توضّح لنا كيف أن كل عنصر من عناصر الصفحة سيكون موازي للعناصر الأخرى، أي أنه عبارة عن علاقة بين كل عنصر وآخر من العناصر الموجودة في صفحة التطبيق الرئيسية، أيضًا، من العناصر الهامة جدًا في تصميم واجهة المستخدم هي الخطوط والنصوص المستخدمة والتي يجب أن تأتي مع تصميم مناسب ومتناغم مع التصميم العام للتطبيق، بكل بساطة، عندما يكون كل شيء في تطبيقك واضح وأنت على استطاعة للوصول إلى كافة عناصر التطبيق وخواصه دون أن يتوه المستخدم.

برمجة تطبيقات

كيف يعمل كلًا من الـUI والـUX في برمجة تطبيقات الهواتف؟

تحدّثنا بالأعلى حول أن واجهة المستخدم هي التصميم والتوزيع الذي تراه أمامك، وتجربة المستخدم هي ما سيشعر به المستخدم أثناء استخدام التطبيق وكذلك تجعله يتعلّق بالتطبيق، لذلك وبكل وضوح يُعتبر كلًا من واجهة المستخدم وتجربة المستخدم أمرين مكملين لبعضهم البعض، وفيما يلي نعطيكم مثال عن كيفية عمل كلًا من واجهة المستخدم وتجربة المستخدم سويًا في تطبيقك:

مثلًا أنت تريد أن تقوم ببرمجة تطبيق رياضي لممارسي رياضة الجري -أو العدو-، أو خطو تتم هي أن يقوم فريق الـUX بإجراء بحوثاتهم وذلك قبل أن تبدأ مرحلة برمجة تطبيقات الهاتف نفسها من الأساس، حينها يقوم مصمم تجربة المستخدم بإلقاء نظرة على كافة التطبيقات المنافسة، بعد هذه الخطوة يكون مصممي واجهة المستخدم قد توصلوا إلى كافة العيوب التصميمية الموجودة في التطبيقات المنافسة ومن ثم يعملوا على تقديمها في التطبيق الجديد الخاص بك.

بعد أن يقوم مصممي تجربة المستخدم بإنهاء عملهم بالكامل يقومون بتحويل كل المعلومات التي لديهم إلى نموذج مصغّر Mockup وهو الذي يصف لباقي فريق برمجة تطبيقات الشركة كل ما يجب عليهم فعله، هنا ينتقل العمل لفريق مصممي واجهة المستخدم UI ليقوموا بتنفيذ الفكرة التي توصّل لها مصممو تجربة المستخدم، وعملهم أيضًا وكما أسلفنا الذكر تضمّن كلًا من الخطوط والنصوص والصور.. إلخ وكوننا نتحدّث على تطبيق لممارسة رياضة الجري فأهم ما يمكن لفريق الـUI والـUX أن يفعلوه هو أن يجعلوا الوصول للأزرار سريع وسهل وأن يجعلوا واجهة الاستخدام بسيطة، هذا لأن العدّاء الذي سيستخدم التطبيق لن يكون قادر على التركيز والتعامل مع واجهة استخدام معقدة.

اقرأ أيضًا: إدارة حسابات التواصل الاجتماعي وتأثير الشبكات على سلوك الناس واتخاذ القرار

برمجة تطبيقات

ما الفرق بين الـUI والـUX في برمجة تطبيقات الهواتف الذكيّة؟

مفهوم تجربة المستخدم هو الذي يتناول قضيّة سهولة وصعوبة استخدام التطبيق، وهو الذي يوفّر الدوافع للمستخدمين داخل التطبيقات لكي يداوموا على استخدامه وأيضًا يقومون بتقليل التشتيت ويجعلوا استخدام التطبيق عملية سهلة ومسليّة، هذا في حين أن واجهة المستدم هو الذي يحوّل تصورات واستنتاجات فريق تصميم تجربة المستخدم إلى حقيقة ملموسة متكوّنة في تطبيق متكامل، حيث يمكننا أن نسهّل الأمر ونعتبر أن مصممي تجربة المستخدم UX يقومون برسم الخريطة ومن ثم يقوم فريق التصميم UI بتحويل تلك الخريطة إلى واقع حيّ وملموس.

هنا ننتهي، ما يمكننا أن نستنتجه جميعًا الآن هو أن الاهتمام بكلًا من الـUI والـUX هي عوامل أساسية لنجاح تطبيقك، ولا تقلك، نحن نحمي ظهرك، حيث أننا في ابتكارات نقدّم خدمة برمجة تطبيقات الهواتف وتصميمها باحترافية كاملة مع الاهتمام بكافة عناصرها! تحدّث الآن إلى أحد ممثلي خدمة العملاء في إبتكارات أو اترك استفساراتك في التعليقات.

أضف تعليق

القائمة البريدية